الإئتلاف الوطني للمجموعات السورية
تحية ولاء لسورية ولأحرار سورية
أنت سوري كن قوياوصريحا بدعم الإصلاح والوقوف إلى جانب الخيرين في الوطن
** للإستئصال الفساد والشر و المحسوبية
** أكشف الفاسدين لحماية وطنك من براثنهم.
** تأكد ان المصدر الحقيقي لكل حق هو الواجب

الإئتلاف الوطني للمجموعات السورية

أنت سوري كن قويا وصريحا لدعم الإصلاح والوقوف إلى جانب الخيرين في الوطن لاستئصال الفساد والشر واكشف الفاسدين لحماية وطنك من براثنهم.
 
الرئيسيةبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
****************اللهم يا سورية كوني بخير ********وشعبك *******وقائدك **********وارضك وجيشك *****ورجال امنك ******************* اللهم ارحم الشهداء ********واحفظ شباب سورية *********من يد غادرة تريد خرابك *********************** اللهم العمى والصمم لمن يرضى بأذية سورية ***************** ******************** اللهم ارحم شهدائنا **********واعن المظلومين*******وكن مع ثكالى وارامل الابطال الوطنيين المخلصين من *********************حماة الديار سورية حماك الله ***********************
اللهم يا سورية كوني بخير وشعبك وقائدك وارضك وجيشك ورجال امنك ----------------- اللهم ارحم الشهداء واحفظ شباب سورية من يد غادرة تريد خرابك ------- اللهم العمى والصمم لمن يرضى بأذية سورية - اللهم ارحم شهدائنا --- واعن المظلومين- وكن مع ثكالى وارامل الابطال الوطنيين المخلصين من حماة الديار سورية حماك الله
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» سوريا ..الى أين ..!؟ بقلم : أ . يعقوب مراد ـ السويد
الثلاثاء 13 سبتمبر 2011 - 2:11 من طرف يعقوب مراد

» http://www.facebook.com/profile.php?id=100002348233116استلموا هالإبن القحبة هاد كمان وشوفو خاطروا
السبت 27 أغسطس 2011 - 7:18 من طرف أبو غدير اللاذقية

» الخيانة .. بين الوطنية والتعصب الأعمى
الخميس 25 أغسطس 2011 - 8:21 من طرف أبو غدير

» السلام عليكم استاذ ...........
الخميس 25 أغسطس 2011 - 7:41 من طرف أبو غدير

» دريد لحام ..فنان وطني بامتياز ..بقلم : يعقوب مراد ـ السويد
الأربعاء 24 أغسطس 2011 - 1:23 من طرف يعقوب مراد

» استخدام التشفير ضمن البروتوكولات 4 Using Encryption In Protocols
الثلاثاء 16 أغسطس 2011 - 22:17 من طرف Dr.Houssam

» الحضارة والتاريخ السوري
السبت 13 أغسطس 2011 - 13:42 من طرف estqsa

» حزب الحداثة و الديمقراطية لسورية
السبت 13 أغسطس 2011 - 13:12 من طرف estqsa

» تيار الوسط ( Alwasat Movement‏) هو تيار سياسي وسطي سوري أسسه محمود علي الخلف ف
السبت 13 أغسطس 2011 - 13:03 من طرف estqsa

» ماذا تعرف عن منظمات حقوق الإنسان في سوريا؟
السبت 13 أغسطس 2011 - 8:01 من طرف estqsa

» ماملكت ايمانكم /الملك عبدلله خادم الحرمين الشرفيين ..بقلم : أ. يعقوب مرادـ السويد
الإثنين 8 أغسطس 2011 - 21:31 من طرف يعقوب مراد

» بداية التاريخ في سوريا
الإثنين 8 أغسطس 2011 - 19:56 من طرف rabehmahmod

» رسالة الى السيد الرئيس بشار الاسد الموقر ..بقلم : يعقوب مراد
الأحد 7 أغسطس 2011 - 16:07 من طرف estqsa

»  عملاء مايسمى الثورة السورية يدخلون تحت اسماء مزيفة مؤيدة
الجمعة 5 أغسطس 2011 - 14:32 من طرف estqsa

» قانون محاسبة سوريا.. المأزق والآفاق
الأربعاء 3 أغسطس 2011 - 20:29 من طرف estqsa

» الفساد في سوريا ظاهرة سياسية بامتياز
الأربعاء 3 أغسطس 2011 - 20:26 من طرف estqsa

» اشباه الفنانون ورخصهم
الأربعاء 3 أغسطس 2011 - 7:17 من طرف Dr.Houssam

» استخدام التشفير ضمن البروتوكولات (3) Using Encryption In Protocols
الأربعاء 3 أغسطس 2011 - 5:26 من طرف estqsa

» ماذا تريد من الاعلام السوري؟‏
الأحد 31 يوليو 2011 - 8:54 من طرف estqsa

» الااعضاء الجدد على شبكات التواصل الاجتماعي
السبت 30 يوليو 2011 - 3:44 من طرف estqsa

برامج تحتاجها
مستعرض CometBird from القوي
اضف اعلاتك مجانا و شاهد الوظائف المتاحة لك.
المواضيع الأكثر شعبية
شرح برنامج جون ذا رايبر لفك باسووردات المواقع المشفرة
مجموعات الوطنية السورية على شبكة التواصل الاجتماعي الفيسبوك
لمعرفة آي بي من تحادثه في أي شات
الكاتب السوري المغترب يعقوب مراد ل شام برس : نعم حاولوا تجنيدي ..؟
http://www.facebook.com/profile.php?id=100002348233116استلموا هالإبن القحبة هاد كمان وشوفو خاطروا
استخدام التشفير ضمن البروتوكولات (3) Using Encryption In Protocols
اشباه الفنانون ورخصهم
الاحقاد الخفية ..الجزء الاول ..بقلم : أ يعقوب مراد ـ السويد
حزب الحداثة و الديمقراطية لسورية
دريد لحام ..فنان وطني بامتياز ..بقلم : يعقوب مراد ـ السويد
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بمشاطرة الرابط الإئتلاف الوطني للمجموعات الإلكترونية السورية على موقع حفظ الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الإئتلاف الوطني للمجموعات السورية على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 عزمي بشارة ونووي كوريا الشمالية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
estqsa
مدير التحرير
avatar

عدد المساهمات : 141
نقاط : 411
تاريخ التسجيل : 04/07/2011

مُساهمةموضوع: عزمي بشارة ونووي كوريا الشمالية   الجمعة 22 يوليو 2011 - 18:49

[size=18][b][font:e508=Courier New]



من الصعب أن تجد مقالاً متحاملاً وحاملاً لفكرة مسبقة مغلقة لا تقبل أي نقاش، كما هي حال مقال الكاتب عزمي بشارة المنشور في جريدة "الحياة" 12/10/06 تحت عنوان ((حسابات العقل والجنون مع ((نووي)) كوريا الشمالية)).

فالجانب الأول للمقال يصح تسميته بتصفية الحساب، فمنذ البداية لا يجد وصفا لفرحة المذيعة الكورية الشمالية، وهي تبث بشرى إجراء تجربة نووية ناجحة سوى الهستريا أو التمثيل، ويعتبر ذلك في النهاية انحداراً إلى الحضيض (لا أدري لماذا). يقول:

((....... لم ندر هل كان تمثيلا أم استغلالا للمناسبة للبكاء والتنفيس رثاء للذات أو تقمصاً للتمثيل إلى درجة الهستيريا، أو حساب الأمر ما دام المرء مضطراً أن يمثل كل حياته البالغة من دون مخرج أو أمل في الأفق فمن الأفضل أن يصدق الدور... إلى آخر هذه الحسابات في حضيض النفس البشرية اللانهائية الإمكانيات.))

وينسى عزمي بشارة موضوع مقاله، وهو نووي كوريا الشمالية، فيبدأ بحملة تصفيات حسابات مع نظام كوريا الشمالية، فكأنه كان يتحين الفرصة لشن هكذا حملة، وها قد جاءت الفرصة تمشي على قدميها، فلا بد له أن يفرغ كل ما في جعبته دفعة واحدة، ولا بأس أن يعرج بطريقه على الستالينية، وعلى الماوية أيضاً. فهي تصفية حسابات شاملة يبدو أنه كتمها زمناً، وأطلقها الآن دفعة واحدة دون أن يسأل نفسه هل يصح هذا في مقال يناقش التجربة النووية الكورية الشمالية، وهي حدث تاريخي كبير في ظروف سياسية بالغة الحساسية والتعقيد حيث شنت الولايات المتحدة حرباً على العراق لشبهة بعيدة بامتلاكه برنامج سلاح النووي، وتستعد لشن حرب أخرى على إيران خشية تحول برنامج نووي سلمي معلن إلى عسكري مفترض!.

يندفع عزمي بشارة بتصفية الحسابات مع نظام كوريا الشمالية بلغة وتعابير لم نعتدها منه، ولا أعتقد أن لها مكاناً في العلوم السياسية، أو يمكن أن يوّصف مستخدمها بالموضوعية، مثل وصف شعب بكامله بالهستريا، أو وصف رئيس دولة بالمجنون، أو غريب الشكل (لا أعرف ما الغرابة التي وجدها عزمي بشارة بشكل رئيس كوريا الشمالية رغم أن ملامحه لا تختلف بشيء عن الملامح الآسيوية المألوفة، فهل كان يتوقع أن يكون أشقر الشعر أزرق العينين! ثم منذ متى يعتمد التحليل السياسي الموضوعي على شكل الشخص الخارجي كمحدد للسلوك السياسي أو الشخصي، إلا إذا كان السيد عزمي بشارة يؤمن بنظرية لامبروزو، أو من أتباع الأباراتيد الذين يصنفون البشر حسب شكلهم ولونهم).

يتابع السيد عزمي بشارة تصفية حساباته مع زعيم كوريا الشمالية ، فيقول:

((تتراوح التقارير والتشخيصات الواردة حول الزعيم بين وصفه بالانحراف والجنون والمجون والانحراف الجنسي وحب المتع الحياتية في قصور مقفلة عن شعبه الجائع وغير معروفة إلا لمن يحيط به من حرس وزانيات وغانيات وممرضات......))

ولا يذكر عزمي بشارة مصدر تقاريره ولا تشخيصاته، لكن بكل بساطة يمكن الاستنتاج أنها غربية المصدر. أما مدى دقة هذه التقارير فيمكن الحكم عليه مما ذكرته نفس المصادر السابقة عن أسلحة الدمار الشامل العراقية، وعلاقة النظام العراقي مع "القاعدة"، وأكاذيب المختبرات المتنقلة التي لم يتورع وزير خارجية أكبر "دولة ديمقراطية في العالم"، كما يحب عزمي بشارة أن يسمي الولايات المتحدة الأمريكية، والتي ذكرها دون أن يرف له جفن في مجلس الأمن، وعاد واعترف فيما بعد بعدم صحتها. بعد كل هذا هل هذه المصادر موثوقة؟ لاسيما إذا علمنا أن كذب التقارير الغربية في الحالة العراقية ليس حدثاً فريداً، ولا استثناءً، بل هو سياسة ثابتة، ولعل الدكتور عزمي يعرف مصطلح ((تيمشوارا إعلامية))، أو ((تيمشوار ثقافية)) الذي نحته الغربيون أنفسهم للدلالة على سياسة الكذب والتلفيق التي يتبعونها تجاه من يرغبون بإزالتهم عن الوجود. وباختصار نشير إلى أنه في نهاية الثمانينات بعد أن تبدلت السياسات والمواقع بات مطلوباً إزالة (شاوشيسكو) عن سدة الحكم في رومانيا، فبدأ الحديث عن الدكتاتور الدموي، وعن قمع الأقلية المجرية، وعن برنامج تطهير عرقي يقوم به النظام عبر تهجير الفلاحين وإسكانهم في بنايات ضخمة بعيداً عن أراضيهم متجاهلين أن هذا الدكتاتور الدموي، وهذا الطاغية المجنون صاحب مشاريع التطهير العرقي، حسب ما وصفوه، هو من كان حليفهم الأول داخل المعسكر الاشتراكي، وأنه احتفظ بعلاقات أكثر من جيدة مع المعسكر الغربي، وهو الوحيد الذي كان يخرق قرارات (حلف وارسو)، فلم يقطع علاقاته مع الكيان الصهيوني كما فعل أعضاء ذلك الحلف عقب عدوان 1967، كما اشترك في دورة الألعاب الأولمبية في لوس أنجلوس عام 1984 رغم مقاطعة أعضاء الحلف لها. لقد تحول هذا الحليف بين ليلة وضحاها في وسائل الإعلام والتقارير الغربية التي يعتمد عليها عزمي بشارة إلى شيطان، شيطان لا يصلح سوى للقتل!. وفي هذه الأثناء اندلعت أحداث الأقلية المجرية في (تميشوارا)، والتي كانت مدخلاً للانقلاب على النظام، فبدأت التقارير الغربية الكاذبة والتضخيم الإعلامي فتحدثوا عن ستين ألف قتيل في تلك المدينة وهذا ما جعل البشر في حالة هياج، فـ(الشيطان شاوشيسكو) قتل في يوم واحد ستين ألفاً من مواطنيه، فصارت فضيحة إعدامه وزوجته بطريقة خارجة عن القانون وبدون محاكمة عملاً أخلاقياً ضرورياً لخلاص البشرية من شيطان رجيم. وبعد أن أنجلى غبار الأكاذيب تبين أن عدد ضحايا اضطرابات (تيمشوارا) لا يتعدى العشرات، عشرات جعلها الإعلام الغربي آلافاً مؤلفة. فما الذي يجعلنا الآن نأخذ على محمل الجد نفس التقارير التي تؤكد أن الدكتاتور المجنون المهووس الشاذ قد أباد عشرة بالمائة من سكان بلده!

ألا يشك الأستاذ عزمي بشارة الذي عرفنا عنه حصافة التفكير ودقة الكلام أن أرقام التقارير التي يتبناها عما يجري في كوريا الشمالية هي (تيمشوارا) أخرى، ونوع من شيطنة الخصم، وهي سياسة إعلامية يبرع بها الغرب، لكن لفرط تكرارها لم تعد تنطلي على أحد، بل إننا نشعر بالقرف، ويصيبنا الغثيان، ونحن نستمع لنفس التعابير والكلمات التي يكررونها لوصف أعدائهم، ففي حالتنا العربية – الإسلامية استعملوا نفس التعابير لوصف محمد علي باشا، ثم عبد الناصر، ثم صدام حسين، وأحمد نجاد. فقاموسهم اللغوي صار فقيراً يكرر نفس الأوصاف والتعابير ((دكتاتور، قاتل، مهووس بمتعه الشخصية في حين يموت شعبه من الجوع، إرهابي، يدعم الإرهاب.....الخ)). وأذكر هنا مفارقة مفادها أن أحد الكتاب السوريين الذين هبط عليهم وحي الليبرالية بعد الاحتلال الأمريكي لبغداد قد عاب على أحمد نجاد شكله الخارجي القميء، كما يعيب عزمي بشارة على زعيم كوريا شكله الغريب!

ولتكتمل المفارقة يعود عزمي بشارة لينقل عن التقارير الغربية ذاتها أن زعيم كوريا ليس مجنوناً. يقول:

((يفرح رئيس أو وزير خارجية في الخارج أن بالإمكان إجراء حديث منطقي معه، وأنه يفقه أنواع النبيذ ويحب الكونياك، مما يجعله إنسانيا آدميا في الصالونات الديبلوماسية، أي أنه ليس مجنوناً بالكامل... فكم بالحري إذا قال بعض الأفكار عن فيلم أو فيلمين، وهو يعتبر من هواة جمعها، أو عن الموسيقى الكلاسيكية... سيكفي هذا ليعبر ديبلوماسي عن دهشته أنه ليس سيئا إلى الدرجة التي تخيلناها، وأنه لطيف ومثقف وغيره... فننتقل من صورة المجنون المنحرف إلى المفاجأة الإيجابية))

هل هذا الكلام يستحق النقاش؟! بالتأكيد ليس زعيم كوريا بالمجنون ولا بالمنحرف، ولا هو من المختصين بالسينما (المفاجأة الإيجابية)، بل هذه هي صور زعيم كوريا كما يرسمها، أو يتخيلها الغرب، أو كما ترسمها التقارير التي يعتمد عليها عزمي، وهي لا علاقة لها بالواقع لأنها رهينة مصالح وسياسات الغرب، فإن كان الغرب سيشن عملاً عسكرياً على كوريا، فزعيمها مجنون، منحرف...الخ. أما إذا كان العمل العسكري غير مجدي، أو أن الغرب لا يستطيع فعله، فلا بد من الحوار مع نفس الزعيم المنحرف الشاذ عندها يكتشفون "المفاجأة الإيجابية"!!

ولا أدري كيف مر الأمر بهذه البساطة على عزمي بشارة! وأهم من كل النقاش السابق أن عزمي بشارة يعرف أكثر مني أن القضية بين الغرب وكوريا الشمالية أعمق من شكل وسلوك ونزوات زعيم كوريا الشمالية، ويعرف أيضاً أن للغرب سياسة ثابتة: هي شخصنة الصراعات. فمشكلتهم، كما يزعمون، هي مع محمد علي، ثم مع أحمد عرابي، ثم مع عبد الناصر، ثم مع صدام حسين، واليوم مع أحمد نجاد، ومع زعيم كوريا. وهكذا يمكن تفكيك الخطاب الغربي إلى مركبين: شيطنة الخصم أولاً، ثم شخصنة الصراع مع الشيطان دون شعبه البريء المضطهد. أما إذا اكتشف الغرب أن للشيطان أنياباً، وأنه لقمة غير سائغة، ولا يمكن ابتلاعه عندها تحدث المفاجأة الإيجابية، فيكتشف دبلوماسيو الغرب أن الشيطان شخص لطيف يمكن التحدث معه، يحب الكونياك، يهوى السينما والشعر...الخ

ما علاقتنا نحن أبناء "العالم الثالث" المضطهدون المظلومون المستعبدون بكل هذا الهراء الغربي حتى نتبناه؟ هذا سؤال يحتاج لإجابة من عزمي بشارة...

بالنسبة لنا الجوهري في الأمر أن السلاح النووي بات رمزاً من رموز السيادة الوطنية على حد ما ذهب الجنرال ديغول، فلا يمكن لدولة أن تأمن على نفسها من غائلة العدوان الإمبريالي المنفلت من عقاله إن لم تمتلك السلاح النووي، كما يذهب وزير الدفاع الهندي عشية العدوان الأمريكي على العراق عام 1991. وأظن أنه لا يمكن للتقارير الغربية التي يستند إليها عزمي بشارة أن تعتبر الجنرال ديغول، أو وزير الدفاع الهندي شخصين مهووسين، مجنونين، غريبي الشكل، شاذين جنسياً...!

لقد تمثل الكوريون التجربة العراقية بعمق وأدركوا أنه في عالم تسوده شريعة الغاب لا عاصم ولا منجي لهم من براثن الإمبريالية الأمريكية سوى السلاح النووي وقدرتهم على رد الصاع صاعين إن تعرضوا لهجوم عسكري.

أما الجانب الآخر من المقال فهو يستحق أن يدّرس في عالم الفكر والصحافة والجامعات كنموذج فاقع لما يسمى سياسة إلقاء اللوم على الضحية، فحسب عزمي بشارة أن "نظام كوريا الشمالية مسؤول عن تخلف البلد وعن جوعها وعن حصارها. وهذا النظام المجنون يبتز العالم بالسلاح النووي والكيماوي ويهدد بتدمير الجزء الجنوبي المسالم من كوريا"!. لكن هل هذه هي حقيقة الأمر؟

بالتأكيد لا، فنظام كوريا الشمالية نشأ في ظروف التحرر من استعمار همجي ياباني، ثم مُنع من إتمام وحدته الوطنية بقرار إمبريالي غربي، وتعرض الجزء الشمالي إلى عدوان أمريكي وحشي وحملة قصف لم يشهد التاريخ لها مثيلاً، فلم يبق جدار قائم في بيونغ يانغ. فخرجت البلد محطمة تماماً من الحرب مع القوة الإمبريالية العظمى، وبقيت سياسة الابتزاز، والحصار، والتهديد بالعدوان سيفاً مسلطاً عليها، كما حوصرت بالقواعد العسكرية الأمريكية المنتشرة في الجزء الجنوبي (المسالم!) وفي اليابان، وينسى الأستاذ عزمي أن خطر تعرض كوريا الشمالية للعدوان لم يتوقف لحظة واحدة، وإلا ما هي وظيفة وجود الجنود الأمريكان في الجزء الجنوبي (المسالم!)، والذين يبلغ تعدادهم اليوم بعد كل التخفيضات 27 ألفاً؟ هل يقومون بمهمات إنسانية!

كان يتوجب على النظام الكوري الشمالي أن يعيد بناء بلاده المحطمة المهدمة بإمكانياته الذاتية وبظروف الحصار الشامل، وتحت ظرف التهديد بتجدد العدوان بأية لحظة من قبل الولايات المتحدة. وبعد ذلك يستنكر عزمي بشارة أن يحصل هذا النظام الفقير المحاصر على بعض العملة الصعبة من بيع الأسلحة، وهنا يصح المثل الذي يقول بعد التحوير:

((يرى القشة في عين الكوري الشمالي ولا يرى الخشبة في عين الأمريكي))! فالولايات المتحدة الغنية الديمقراطية المتخمة هي أكبر مصدر للأسلحة في العالم، والدولة التي تليها ترتيباً في سوق السلاح ليست كوريا الشمالية الفقيرة بالتأكيد، إنما بقية السبعة الكبار المسيطرين على العالم، وما تبيعه كوريا من سلاح لا يشكل نسبة ذات قيمة في سوق السلاح العالمي إلا بنوعية الزبائن، فغالباً ما تبيع كوريا الشمالية سلاحها وتكنلوجيتها إلى دول ذات أنظمة حكم وطنية لا ترضى الولايات المتحدة عن سلوكها ((دول مارقة حسب التصنيف الأمريكي))، أما زبائن الولايات المتحدة فهي الأنظمة الدكتاتورية العميلة.

لا يعنيني بشيء شكل زعيم كوريا الشمالية، ولا لون عينيه، ولا عدد عشيقاته أو محظياته (وبالمناسبة حتى في هذا الأمر تظهر ازدواجية المعايير الغربية، ففي حين يعتبر الأمر لطيفاً مسلياً مشوقاً يظهر شخصية الرئيس الإنسانية وإمكانية وقوعه في الحب إذا كان الرئيس صاحب العشيقات أمريكياً، كحال جون كينيدي ومارلين مونرو، أو بيل كلينتون ومونيكا، بينما يعتبر جريمة لا تغتفر يستحق صاحبها القتل إن كان زعيم كوريا الشمالية، أو غيره من زعماء العالم الثالث...)، كما أن فكر الحداثة الغربية الذي بشرنا به مثقفونا بأطيافهم من الليبرالية إلى الماركسية يعتبر أن هذه الأمور تدخل في نطاق الحرية الشخصية التي لا يحق لأي مخلوق أن يتدخل بها، لا أدري كيف سقط الأستاذ عزمي في انتهاك كهذا للحريات الشخصية!

ما يعنينا من الأمر أن الولايات المتحدة مارست وتمارس سياسة الابتزاز النووي، لذلك تمنع الشعوب من امتلاك هذا السلاح كي تبقى متفردة به وحدها، ومن هنا يجب تسمية معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية بمعاهدة احتكار الأسلحة النووية بيد الكبار. وللتذكير فقط فإن عدد التجارب النووية التي جرت منذ نهاية الحرب العالمية الثانية بلغ 2047 تجربة نووية منها 1032 تجربة أجرتها الولايات المتحدة، و715 تجربة الاتحاد السوفياتي، وأجرت فرنسا 210 تجارب وبريطانيا 45 تجربة، ومع ذلك يستكثرون تجربة واحدة على كوريا الشمالية! وبالمناسبة لم تتوقف الدول الكبرى عن إجراء التجارب النووية إلا بعد امتلاكها تقنيات عالية أتاحت لها إجراء تجارب الانشطار والاندماج النوويين في المخابر، صحيح أنهم يرون القشة......... ولا يرون الخشبة.......!

لم يعودنا عزمي بشارة على تناول المواضيع بهذا الشكل فقد شخصن حدثاً تاريخيا هاماً، فحول مقاله إلى هجائية لزعيم كوريا الشمالية، متناسياً أننا أمام مفصل تاريخي حاسم لا يصح تناوله بهذه الطريقة، وهذا ما أدركه توماس فريدمان بمقال نشره في نفس اليوم، فقال:

((فقد يأتي أحد المؤرخين يوماً ليقول إن حقبة ما بعد الحرب الباردة قد بدأت التاسع من نوفمبر 1989، وانتهت في التاسع من أكتوبر 2006.

نعم فحائط برلين تهاوى في التاسع من نوفمبر الذي أدخلنا في حقبة ما بعد الحرب الباردة، وأن ما يبدو حتى الآن أنه تجربة نووية كورية شمالية في التاسع من أكتوبر الجاري، هو الذي أخرجنا من تلك الحقبة إلى حقبة أخرى يمكننا أن نطلق عليها حقبة ما بعد المرحلة التالية لانتهاء الحرب الباردة.......)).[/font][/b][/size]

------------------
المنسق العام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.scribd.com/ali%20m%20esmander
 
عزمي بشارة ونووي كوريا الشمالية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الإئتلاف الوطني للمجموعات السورية  :: الإئتلاف القومي السوري :: المنتدى العام-
انتقل الى: